منتــــــــــــــدى غـــــابــــــات الآرز

LebanonIsMine
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 حقيقة فتح الاسلام ......

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
غابات الآرز
المشرفة العامة
المشرفة العامة
avatar

عدد الرسائل : 930
العمر : 101
Localisation : Lebanon _Tripoli
تاريخ التسجيل : 16/12/2006

مُساهمةموضوع: حقيقة فتح الاسلام ......   الثلاثاء مايو 22, 2007 1:50 pm







لكي لا يلتبس الأمر على البعض
كان لا بد من طرح هذا الموضوع
لوضع النقاط على الحروف

حقيقة فتح الاسلام

أبدأ من النهاية
ان هذا التنظيم ليس بتنظيم فلسطيني
وليس بتنظيم تابع لتنظيم القاعدة
انه تنظيم ارهابي تابع للمخابرات السورية ولعبة بأيدي النظام البعثي
أترككم مع التفصيل
__________________________________________________ _

التأسيس
في الأربعاء 29-11-2006

أعلن نحو 200 مسلح فلسطيني ولبناني ومن جنسيات عربية أخرى مؤخرًا، انشقاقهم عن حركة "فتح الانتفاضة" الموالية لسوريا وتشكيلهم حركة "فتح الإسلام" في مخيم للاجئين الفلسطينيين (شمالي لبنان).
وقال خالد عارف أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان لوكالة "فرانس برس": إن هؤلاء المنشقين "قدموا إلى لبنان على مراحل والتحقوا بفتح الانتفاضة وأعلنوا منذ أيام قليلة من مخيم نهر البارد انشقاقهم وتشكيلهم حركة فتح الإسلام"، وأشار إلى أنهم "موضع ريبة" من كافة الفصائل الفلسطينية "لأننا لا نعرف انتماءهم الفعلي".
.
ولفت إلى أن "المجموعة التي كانت في مخيم برج البراجنة (ضاحية بيروت) غادر معظمها في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة" دون أن يحدد وجهتهم. وقال: "قد يكونون قد عادوا من حيث أتوا أو توجهوا إلى أماكن أخرى في لبنان".

وكانت مصادر فلسطينية قد أشارت إلى أن مسلحين احتلوا قبل يومين خمسة مراكز لفتح الانتفاضة في مخيم نهر البارد وقدموا نفسهم بأنهم "حركة فتح الإسلام". وقال أحد مسئوليهم للصحافيين في المخيم: إنهم كانوا ينسقون "مع المخابرات السورية لإرسال مقاتلين إلى العراق", لكنهم انفصلوا لاحقًا عنها, "بعدما بدأت تضيق الخناق" عليهم.

من ناحيتها أشارت صحيفة المستقبل اللبنانية إلى وجود موقوفين اثنين من هذه المجموعة في أيدي مخابرات الجيش اللبناني هما: السوري حسام محمد صيام الملقب أبو محمد السوري والسعودي محمد صالح سالم.
وأوضحت أن التحقيقات الأولية التي قامت بها الأجهزة الأمنية معهما تدل على "أن حركة فتح الإسلام هي غطاء لمخطط تخريبي أعده نظام الرئيس السوري بشار الأسد هدفه اغتيال 36 شخصية لبنانية".
__________________________________________________

أول بيان لتنظيم فتح الاسلام

نحن ابناء حركة التحرير الوطني الفلسطيني <فتح> عايشنا هذه التي قادت راية النضال الفلسطيني، وعايشنا الفساد والإنحراف وحاولنا التصحيح عبر انتفاضة فتح ,1983 ولكن ما لبث الفساد أن استشرى مرة أخرى، وبالرغم من التضحيات الجسام والدماء الغزيرة التي سالت في التصحيح والتحرير إلا أن هذه الدماء استغلت لمصلحة هذا النظام أو ذاك، وأصبحت الحركة تعمل لصالح أجهزة استخباراتية.

لذلك قررنا أن نصحح المسيرة، ونرجع إلى الله سبحانه وتعالى وإلى دينه وإلى الجهاد الذي ارتضاه لنا وعمل به رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم. فمنذ اليوم نعلن أن اسم هذه الحركة التي نمثلها هو <فتح الإسلام> فيا جماهير شعبنا المسلم نحن منكم وإليكم لنا ما لكم وعلينا ما عليكم، فأعراضكم أعراضنا، وسلمكم سلمنا، فالدم الدم والهدم الهدم، ولن نسكت عمن يثير الفتن في مخيماتنا ويهدد أمنه، وهذه مواقعنا مفتوحة لأبنائكم للتطوع والتدريب، فتحرير فلسطين وقتال الأعداء من يهود ومن ساندهم من الغرب الصليبي المتصهين يحتاج إلى جهد الأمة الإسلامية كاملاً، فالبدار البدار لنجدة المسجد الأقصى المبارك وإنقاذ اعراضنا من أيدي الغزاة المحتلين.

===============================
الله أكبر
هبت رياح تحرير الأقصي
__________________________________________________ __

زعيم "فتح الإسلام" ينفي أي ارتباط له بالقاعدة
الجمعة 16-3-2007م

نفى زعيم مجموعة "فتح الإسلام "، شاكر العبسي، أية علاقة لحركته بتنظيم القاعدة،.

وحسب فرنس برس، قال العبسي: إن فتح الإسلام لا تتبع لأي نظام ولا لأي تنظيم على وجه الأرض ، إنها حركة مستقلة .

ونفى العبسي تصريحات وزير الداخلية السوري "بسام عبد المجيد" الذي قال: إن العبسي كان مسجونًا في سوريا بتهمة الانتماء إلى تنظيم القاعدة والتخطيط لأعمال مسلحة.
وقال المسئول الفلسطيني "نعم كنت مسجونًا في سوريا لكن التهم التي قيل إنها سبب الحكم الذي صدر في حقي ليست صحيحة.
وأضاف لم أسجن بسبب انتسابي إلى القاعدة على الإطلاق، ومن حقق معي آنئذ هو نفسه وزير الداخلية اليوم شخصيًا، ولم ينبس بكلمة القاعدة أبدًا".
وأوضح العبسي أنه بعد خروجه من السجن سكن في دمشق حيث مقر فتح الانتفاضة التنظيم الفلسطيني الذي كان ينتمي إليه قبل تأسيس فتح الإسلام في نوفمبر الماضي.
__________________________________________________ __

فتح بشار أسد ...." فتح الشام " أم " فتح الإسلام "... كلهم جند المخابرات السورية ...!.

في تطور خطير قام تنظيم مايسمى ب" فتح الإسلام " الذي هو في حقيقته بمثل " فتح بشار أسد " في هجوم على مواقع الجيش والقوى الأمنية اللبنانية في مدينة طرابلس ومحيطها وخاصة حول مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين , حيث هاجمت مجموعات مسلحة نقاط التفتيش التابعة للجيش اللبناني

وسورية الحرة كعادتها دائما ًفي نقل الحقيقة وكشف دور النظام السوري ورئيسه بشار أسد في زعزعة الإستقرار في لبنان وبشكل موضوعي بعيداً عن الغوغائية التي يحاول بشار أسد تغليف أفعاله على الساحة اللبنانية بهذا الغلاف أوذاك ,أصبح واضحاً للجميع أن النظام السوري الذي حكم لبنان لربع قرن وهو يعرف كل التعقيدات الداخلية وكل التنظيمات السياسية والعسكرية في لبنان , يلعب الآن بكامل طاقته المخابراتية التخريبية على الساحة اللبنانية لسبب واحد ووحيد وهو خلخلة الوضع الأمني وإحداث فتنة داخلية لعرقلة تشكيل المحكمة الدولية التي أصبحت محور تفكير وسلوك بشار أسد وعقدته ومنها وعليها وفيها يتقرر كافة تعامله مع الأحداث في لبنان وخارجها.

ويعرف الجميع أن مايسمى " فتح الإسلام " هو تنظيم مسلح تابع للمخابرات السورية ورئيس فرع ريف دمشق المرتبط مباشرة ًببشار أسد ويقوده رستم غزالة مسؤول المخابرات والإستطلاع السورية في لبنان قبل هروبه مع قواته من لبنان , وأكثر من ذلك يعرف القاصي والداني أن هكذا تنظيم غريب على لبنان ولاوجود له وهذا ماأكدته كل الفصائل الفلسطينية الموجودة في لبنان , وكل الفصائل الفلسطينية تبرأت من هذه العصابة وصرح بذلك أكثر من مرة مسؤول فتح في لبنان السيد سلطان أبو العينيين الذي قال اليوم : " إن هذه المجموعة ليست فلسطينية وهي أفراد تابعة لقوى مخابراتية إقليمية وغالبيتها من جنسيات عربية وفيها عدد قليل جدا ًمن الفلسطينيين ..." , وأيضاً تصريح ممثل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان السيد عباس زكي الذي قال " إنها ظاهرة غريبة عن الشرعية الفلسطينية وتضر العمل الفلسطيني ".
__________________________________________________ _
هنا لابد من توضيح الحقائق والأمور وإزالة الإلتباس والتأشير الصريح على الدور التخريبي الذي يقوم به بشار أسد وأجهزة مخابراته في لبنان , ونتساءل :

لماذا فتح ؟
ولماذا الإسلام ؟
ولماذا في لبنان ؟
ولماذا في منطقة جغرافية سياسية أهلية محددة في لبنان ؟
لماذا قتل الزيادين في عين علق في 13 شباط الماضي ؟
ولماذا في طرابلس ومخيم نهر البارد اليوم ؟
ولماذا ربطها بالفلسطينيين ؟
وماهو التوقيت الشيطاني الذي يضبط حركتها وتفجير الوضع الداخلي في لبنان ؟
ماهو موقف الأطراف اللبنانية التي لاتزال تؤيد وتصفق لبشار أسد وترقص وتتظاهر على أنغام بشار أسد التي تدق طبول الحرب الأهلية وتدمير لبنان ؟!
__________________________________________________ _
إنها مسؤولية الجميع بالتأشير على الخيط الشيطاني الذي يقف وراء الفتنة في لبنان , إنها مسؤولية الجميع بالكشف عن الحقيقة والتأشير على الفاعل الحقيقي المرتكب الفعلي لكل الجرائم في لبنان وعلى رأسها عملية اغتيال الشهيد رفيق الحريري , إنه استحقاق تشكيل المحكمة الدولية المتناقض كليا ًمع استمرار وجود بشار أسد حراً طليقاً وهو يسكب الزيت على لبنان والمنطقة ليحرقها على أمل الخلاص من المحكمة الدولية , إنه الرها ن الأخير بين العدالة اللبنانية والعربية والدولية وبين مافيا الحكم في سورية وزعيمها بشار أسد الذي كان يتخبط نظرياً وسياسياً والأخطر من ذلك اليوم أنه بدأ يتخبط مسلحاً بإطلاق النار وقتل المدنيين في لبنان....!.

_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://lebanonismine.niceboard.com
 
حقيقة فتح الاسلام ......
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتــــــــــــــدى غـــــابــــــات الآرز :: المنتديات اللبنانية ...... :: منتدى السياسة اللبنانية ......-
انتقل الى: